نقلت مجلة National Interest، عن خبراء عسكريين قولهم، إن روسيا لا تبالغ حين تتحدث عن أسلحتها الحديثة وقدراتها الدفاعية الجديدة.

ووصفت المجلة، الابتكارات العسكرية الروسية الجديدة، بأسلحة "يوم القيامة". وذكر الخبراء، أن الأسلحة الروسية الجديدة كانت معروفة، لكن بعضها شكل مفاجأة فعلا.

وقال الخبير العسكري بافل بودفيغ في مقابلة مع المجلة: "لم أسمع سابقا بوجود صواريخ مجنحة تحمل رأسا نوويا ولم أسمع كذلك بمنظومة "كينجال" الصاروخية. ومن الواضح أن الأسلحة التي عرضها الرئيس فلاديمير بوتين، تم اختبارها وكلها قابلة للإنتاج".

وأعرب مايكل كوفمان، الخبير في مركز التحليل البحري العسكري، عن ثقته بأن برنامج التسلح الروسي الجديد، حقيقي وقابل للتنفيذ في المستقبل القريب والبعيد.

إقرأ المزيد
مجلة: غواصة "ساروف" الروسية تصنع تسونامي يغرق قواعد العدو ومدنه الساحلية
وعبّر الخبير عن خشيته من السرعة التي يتمتع بها الصاروخ المجنح المزود برأس نووي.

وأشارت National Interest، إلى أن الولايات المتحدة لا...