في الوقت الذي يغرق فيه اللبنانيون بتفاصيل الحكومة وتشكيلها «المتعثر»،وسط موجة الخلافات وسوء الفهم القائمة بين وزارة الخارجية والمفوضية العليا للاجئين ، وفي زحمة الحديث عن مراجعة برنامج المساعدات الاميركية المخصص للبنان وامكانية وقف المساعدات للجيش اللبناني على خلفية نتائج الانتخابات النيابية ، يأتي الرد اليوم من حامات ليؤكد ان لا شيء تغير حتى الساعة، حيث ان قافلة الجيش تسير لا يعيقها تشويش من هنا ولا عرقلة من هناك ايا كان مصدرها داخليا او خارجيا. وفي هذا الاطار كشف مرجع عسكري ان العماد جوزاف عون سيزور الولايات المتحدة الاميركية على رأس وفد عسكري رفيع للقاء كبار القادة العسكريين في البنتاغون في غضون الايام القادمة بدعوة من وزارة الدفاع لاجراء مباحثات دورية وفقا لبرنامج محدد سابقا لمتابعة الملفات ذات الاهتمام المشترك على صعيد دعم وتجهيز الجيش اللبناني ووضع برنامج عمل مستقبلي يلبي الحاجات المستجدة للمؤسسة العسكرية على صعيد تجهيزها بالسلاح والعتاد وتدريب عسكرييها في...