كل طرف يتحدث عن ارقام بعدد صواريخ ايران التي اعطتها لحزب الله لكن بعد نجاح حزب الله باستعمال صواريخ الفاتح 110 قرر الجيش العربي السوري اعتماد صاروخ الفاتح 110 وامتلاك منه عدد كبير ويقال ان سوريا دفعت نقداً لإيران لأن وضع ايران اقتصادياً صعب ثمن 270 الف صاروخ من الفاتح 110 الذي يصل مداه الى 800 كلم ويحمل في رأسه 300 كغ من المتفجرات وخطأ الاصابة فيه هي 10 امتار عن الهدف كما ان بادية الشام تم منع التجول فيها نهائياً بإستثناء الجيش العربي السوري وحزب الله ويبدو انه على ضخامة بادية الشام فإن اسرائيل لا تستطيع ضرب قواعد الصواريخ المنتشرة في 28 الف كلم مربع اي 3 مرات مساحة لبنان تقريباً وتقول المعلومات ان ايران اذا حصلت حرب ضدها من اسرائيل او اميركا فستطلب من سوريا وحزب الله قصف اسرائيل حيث سيحصل ضغط على الولايات المتحدة وتوقف الحرب لان عدد هذه الصواريخ فاتح 110 لدى سوريا منه هو مدمر لإسرائيل، أما بالنسبة لحزب الله فإن ايران فتحت مخازن الصواريخ فيها واعطته من يستطيع ان يأخذ لزرع الصواريخ في...