لم تعد بطولة كأس العالم لكرة القدم مجرد منافسة كروية بين أبرز النجوم وأقوى المنتخبات في العالم، لكنها أصبحت مناسبة لظهور نجوم من نوع آخر، وهي الحيوانات التي تتنبأ بنتائج المباريات.
وأصبح لكل بطولة من بطولات كأس العالم حيوان معين تتجه نحوه أنظار عشاق الساحرة المستديرة في جميع أنحاء العالم وتنتظر تنبؤاته قبل المباريات.

وقد اختارت اللجنة المنظمة لنهائيات كأس العالم 2018 بروسيا القط الأصم "أخيل" لتوقع نتائج المباريات. 
ووفقا لطبيبته، آنا كوندراتييفا، فإن صمم أخيل يجعله أفضل من باقي القطط في التنبؤ بنتائج المباريات نظرا لأنه "غير متحيز تمامًا، فهو يصم أذنيه عن أية تعليقات من المشجعين، لذا فإنه ربما يشعر بقلبه وحاسة القط التي لديه". 
وأشارت كوندراتييفا إلى أن القط أخيل سوف يتنبأ بنتيجة المباراة في الصباح عندما تقدم له وجبة الإفطار في طبقين متماثلين على كل منهما علم صغير يمثل أحد المنتخبين، ليتوقع القط الفريق الفائز بالمباراة عندما يتجه نحو طبق بعينه. 
وقضى القط أخيل...