يبدو ان تحالف فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ودولة رئيس مجلس الوزراء الرئيس سعد الحريري قد ترك حساسية لا بل اكثر من ذلك ترك رفضا لدى كتل سياسية عديدة انهم لا يقبلون بفرض شروط وضعها رئيس الحكومة ووافق عليها رئيس الجمهورية ويتم توزيع الحصص في الحكومة على اساسها. وفي معلومات ان ورقة توزيع الحصص حملها الرئيس الحريري الى الرئيس عون الذي وافق على المبدأ كما وافق على طلبات فخامة رئيس الجمهورية الرئيس الحريري واعتبرها محقة. وفي توزيع الحصص تم اعطاء 9 وزراء للتيار الوطني الحر ولحصة الرئيس عون على ان تكون حصة التيار الوطني الحر 4 وزراء وان تكون رئيس الجمهورية 5 وزراء منهم سني ودرزي وارثوذكسي وماروني ويكون الوزير التاسع وزير مشترك بين التيار الوطني الحر وحصة العماد عون. وحتى الان لم يتم اطلاع الرئيس بري على كيفية توزيع الحصص لان الرئيس الحريري لم يجتمع به كذلك الدكتور جعجع لم يطلع على الحصص لكن ردة فعله سلبية تجاه تصرف رئيس الحكومة ورئيس الجمهورية ويعتبر العماد عون خرج عن اتفاق معراب...