وزارة الدفاع الروسية، اليوم الخميس، أن أفراد الوحدة الطبية الجوية الخاصة من محافظة تولا الروسية، عادوا إلى بلادهم بعد أن أنجزوا بنجاح مهمات تقديم المساعدة الطبية لسكان سوريا.

وجاء في بيان قسم المعلومات والاتصالات الجماهيرية بالوزارة: "تضم الوحدة الخاصة أكثر من 50 شخصاً — من بينهم أطباء، بمان في ذلك متخصصين، وعاملين طبيين متوسطين ومبتدئين، فضلا عن متخصصين في الخدمات الإضافية التابعة للوحدة الطبية المحمولة المنفصلة لقوات تولا الجوية".

وأضافت وزارة الدفاع، بأنه "خلال فترة العمل الرسمي، أجرى الأطباء العسكريون أكثر من 130 عملية جراحية، بما في ذلك عمليات استئصال، تعد فريدة من نوعها وفي تفاصيلها، والتي أكدت مرة أخرى حقيقة وجود مستوى عال من التدريب المهني للأطباء العسكريين الروس"، مشيرة إلى أنه وفي غضون ثلاثة أشهر، قدم الأطباء العسكريون الدعم الطبي لأفراد القاعدة الجوية "حميميم"، وقدموا المساعدة الطبية للسكان المدنيين.

 وتلقى أكثر من 2000 شخص من السكان المدنيين المساعدة...