عندما دخل الرئيس الأميركي ترامب إلى قاعة الاجتماعات في سنغافورة ودخل أيضاً رئيس كوريا الشمالية كيم جون اون صافحا بعضهما وجلسا على الطاولة قبالة بعضهما البعض ودخل ضابط كبير ووضع قلم امام الرئيس الأميركي ترامب ووضع قلماً آخر هو ذاته تقريباً بالشكل واللون امام رئيس كوريا الشمالية وذلك كي يوقع الرئيس ترامب ورئيس كوريا الشمالية على الاتفاق بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية على نزع السلاح النووي ومساعدة الولايات المتحدة كوريا الشمالية لنزع السلاح النووي  نظر رئيس كوريا الشمالية الى الضابط الذي بقربه لف القلم ووضعه بجيبه وأخذ القلم الأساسي من اخته الذي جاء به من كوريا الشمالية وثم حصل التوقيع فوقع ترامب الذي جاؤوا به واما رئيس كوريا الشمالية وقع بالقلم الذي احضره جنرال من كوريا الشمالية

انتهت الحفلة وصعد رئيس كوريا الشمالية كيم جونغ اون الى جناحه وطلب مختصين بالتقنيات والالكترونيات وكل شيء علمي وتقني وطلب رئيس كوريا الشمالية فحص القلم وطلب منهم الجلوس في غرفة ثانية وتسليمه...