طمأن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون اللبنانيين بأن "لا احد سيستطيع وقف مسيرة الاصلاح ومكافحة الفساد التي بدأتها منذ تولي رئاسة الجمهورية، وهذا الطريق الاصلاحي سيستمر بجهود جميع المؤمنين بلبنان مهما حاول المتضررون منها عرقلة هذه المسيرة، من خلال اطلاق شائعات واخبار غير صحيحة، سواء صدرت عن سياسيين او غيرهم. علما ان مثل هذا الكلام ينعكس سلبا على الثقة بلبنان"، داعياً اللبنانيين الى "مساعدة الدولة في مكافحة الفساد، لان لا امكانية بإنجاز اصلاح في مجتمع لا يريد شعبه مواجهة الفساد فيه".

وإذ تساءل عن "الاهداف الحقيقية للذين يطلقون مواقف تضعف الثقة بالاقتصاد اللبناني والعملة الوطنية"، اكد ان "لبنان يمتلك ثروة نفطية على طريق الاستخراج لا خوف من الافلاس في ظلها"، مشددا على "ضرورة التحلي بالمسؤولية قبل اطلاق الاخبار التي تثير القلق في نفوس المواطنين، ان من قبل السياسيين او الاعلاميين او غيرهم من اللبنانيين"، لافتا الى اننا "نعمل على اعادة استنهاض الاقتصاد، لكن الامر لا يتم بين ليلة وضحاها، بل...