"أهدي هذا لنفسي التي منذ الثالثة عشر عاماً شعرت أنها ليست جيدة بما يكفي. أهدي هذا لكل امرأة شعرت أنها أقل من المستوى الكافي. أهدي هذا لكل شخص جعلني أشعر بالسوء تجاه نفسي، لكل شخص استخدم وزني كوسيلة ليكسرني. أنظروا إلى الآن على غلاف مجلة. لن يكسرني أحد مجدداً". هكذا عبرت مريم نزار عن شعورها بعد ظهورها مع ماري بارمكي وماكرينا مجلي على غلاف مجلة What Women Want أو "ماذا تريد النساء"، في أمر نادر الحدوث في العالم العربي. العارضات ممتلئات القوام بدأن في الظهور على المجلات العالمية والعمل لبيوت الأزياء المختلفة في السنوات القليلة الماضية في العديد من البلاد الأوروبية والولايات المتحدة الأمريكية.
ولكن بالنسبة للعالم العربي فالوضع مختلف، لأنه وبالرغم من ارتفاع نسب السمنة بين النساء والرجال على حد سواء فإن الأزياء المتاحة للمقاسات الكبيرة تظل "مملة" بحسب تعبير ريم جميل، رئيسة تحرير مجلة What Women Want التي تحدثت لبي بي سي عن هذا القرار التحريري.
تقول ريم التي تقود المنشور الذي يصدر في...