رحبت جماعة "أنصار الله" اليمنية، اليوم الجمعة، بدعوة الأمم المتحدة لإجراء تحقيق مستقل في ضربات جوية نفذها التحالف الذي تقوده المملكة العربية السعودية، وأدت لمقتل العشرات أمس الخميس بينهم أطفال في حافلة.

وكتب محمد علي الحوثي رئيس اللجنة الثورية العليا في الجماعة في تغريدة على تويتر: "نرحب بدعوة الأمين العام للأمم المتحدة ومستعدون للتعاون".


وقال مسؤول طبي يمني واللجنة الدولية للصليب الأحمر، أمس الخميس، إن ضربة جوية أصابت حافلة تقل أطفالا لدى مرورها في سوق في محافظة صعدة بشمال اليمن.

وقال متحدث إن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أدان، أمس الخميس، الضربة الجوية ودعا إلى إجراء "تحقيق فوري ومستقل".


وقالت هنرييتا فور المديرة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) في بيان، اليوم الجمعة، إن الهجوم "المروع" على الحافلة يعكس "وصول الحرب (اليمنية) الوحشية إلى نقطة بالغة السوء".

وأضافت: "السؤال المطروح الآن هو هل سيكون أيضا نقطة تحول… اللحظة التي يجب أن تدفع...