أعلن الكرملين أن الرئيس فلاديمير بوتين أجرى مكالمة هاتفية مع نظيره الفرنسي إمانويل ماكرون وبحثا خلالها الأوضاع في سوريا وقيّما عاليا العملية الروسية - الفرنسية المشتركة لإيصال المساعدات الإنسانية لسوريا.

أكد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، خلال مكالمة هاتفية مع الرئيس الفرنسي، إمانويل ماكرون، على أهمية مواصلة جهود إعادة بناء سوريا وإعادة اللاجئين.
وجاء في بيان المكتب الصحفي للكرملين: "أكد بوتين على أهمية مواصلة الجهود الدولية لإعادة إعمار البنية التحتية الاقتصادية — الاجتماعية لسوريا، وكذلك إعادة اللاجئين والنازحين الى أماكن إقامتهم".

وجاء في بيان الكرملين: "أجريت محادثة هاتفية بين الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، والرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، في سياق تبادل وجهات النظر حول الوضع الحالي في سوريا، وأعرب القادة عن تقديرهم للعملية الروسية الفرنسية التي أجريت في تموز، من أجل إرسال وتوزيع المساعدات الإنسانية لسكان الغوطة الشرقية السورية".

وكانت روسيا قد ضمنت تسليم البضائع الفرنسية...