أعلن المتحدث باسم مكتب الطاقة في وزارة الخارجية الأميركية فينسنت كامبوس، بأن وزارة الخارجية ليست مستعدة بعد للتعليق على تأثير اتفاقية الوضع القانوني لبحر قزوين ، والتي ستوقع في نهاية هذا الأسبوع في إطار قمة بحر قزوين الخامسة على وضعية تنويع إمدادات الغاز إلى أوروبا.وقال فينسنت كامبوس لوكالة "سبوتنيك:" من السابق لأوانه تقديم أي تعليقات لأننا لا نعرف تفاصيل الاتفاق".
هذا وفي وقت سابق اعلن فينسنت كامبوس ، ان الولايات المتحدة تدعم بقوة" مشروع "ممر الغاز الجنوبي"، الذي سيكون قادرا على التنافس بجدية مع الغاز الروسي من حيث التوريد إلى أوروبا.

يذكر أنه من المفترض أن يقوم "الممر الجنوبي لنقل الغاز" في المرحلة الأولى بنقل الغاز الذي يجري إنتاجه في إطار تنفيذ المرحلة الثانية لتطوير حقل شاه-دينيز الآذربيجاني، وفيما بعد قد يتم ضم مصادر غاز أخرى لهذا المشروع. وسيتم تصدير الغاز خلال تنفيذ المرحلة الثانية أعلاه إلى تركيا وأسواق الغاز الأوروبية عن طريق توسيع خط جنوب القوقاز لنقل الغاز، بالإضافة إلى...