أعلنت مجموعة بوسطن الاستشارية عن ارتقاء مملكة البحرين للفئة الثانية عالميًا في مجال الرفاهية الاجتماعية، اعتمادًا على التطور الملحوظ الذي حققته المملكة الخليجية في الدخل الفردي للمواطنين وتطوير القدرات المهنية والتدرج الوظيفي.

أشار التقرير أن البحرين تفوقت على الدول الخليجية الأخرى في بعض المجالات مثل التعليم والتوظيف، فيما جاء ترتيبها متأخرًا نسبيًا عن هذه الدول في مجالات أخرى مثل الحوكمة.

وتعليقًا على هذه النتيجة، فقد صرّح السيد صباح سالم الدوسري وكيل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، أن هذا الإنجاز تحقق بفضل خطط تعزيز منظومة الحماية الاجتماعية لجميع فئات المجتمع، وبرامج التمكين للمواطنين، تنفيذًا لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء.


نواعم