أظهرت بيانات من قطاع النفط ومصادر ملاحية، أن إحدى الدول العربية حلت محل السعودية، في أغسطس/ آب، كأكبر مورد نفط إلى الهند.ووفقا لوكالة "رويترز"، فقد "أظهرت بيانات من قطاع النفط ومصادر ملاحية أن العراق حل محل السعودية في أغسطس/ آب، كأكبر مورد نفط إلى الهند مع تحول شركات التكرير إلى الإمدادات العراقية لتعويض انخفاض مشترياتها من الخام الإيراني قبيل فرض عقوبات أمريكية في نوفمبر/ تشرين الثاني".وقالت الوكالة، الاثنين، إن "بيانات قطاع النفط ومصادر ملاحية، لم تسمها، أظهرت أن واردات الهند تراجعت كأكبر مشتر لنفط طهران بعد الصين، إلى حوالي الثلث وبلغت نحو 523 ألف برميل يوميا، الشهر الماضي، مقارنة مع شهر يوليو/تموز، مع قيام شركات التكرير المملوكة للدولة بإبطاء المشتريات بسبب تأخر نيل الموافقة الحكومية على استخدام السفن الإيرانية في نقل الإمدادات".
وبحسب البيانات، فإنه ورغم تراجع المشتريات، ظلت إيران ثالث أكبر مورد نفط إلى الهند.الجدير بالذكر، أن "الولايات المتحدة أعادت فرض عقوبات على إيران عقب قرار...