لاحظ العلماء أنه مع قدوم فصل الخريف، يشعر الكثيرون بالخمول والاكتئاب بسبب الغسق المبكر والبرد وعدم الحركة وتغير النظام الغذائي، ما يؤثر على الصحة عموما وعلى الذاكرة بصورة خاصة.وأجرى علماء جامعة تورينتو دراسة شارك فيها 3300 شخص مسن كان عليهم الخضوع لاختبارات مختلفة عن التذكر.وجرت الاختبارات في أوقات مختلفة من السنة. وبينت البيانات أن أفضل النتائج كانت مع نهاية الصيف وبداية الخريف، والأسوأ كانت في أواخر الشتاء وبداية الربيع.كما كشفت نتائج تحليل عينات من دم جميع المشتركين في الدراسة، حصول تغيرات في تفاعل الجينات والبروتينات، تشير إلى مرض ألزهايمر. وتحدث هذه التغيرات في نهاية الصيف وبداية الخريف ونهاية الشتاء مع بداية الربيع أيضا.وظهر اختلاف واضح في نتائج الاختبارات بشأن الذاكرة على المدى القصير، حيث كان المطلوب تذكر تسلسل عددي ومهام تنفيذية عند فك رموز ترتبط بها أرقام. واتضح أن تغير الذاكرة كان متماثلا بين جميع المشتركين بما فيهم الذين يعانون من الخرف.ويشير الباحثون إلى أن المسنين يخضعون...