«رح موت من الجوع» عبارة استعملها العديد من الأشخاص عشرات أو مئات المرّات، ربّما لأنهم تأخروا ساعة أو ساعتين عن موعد الغداء، أو لأنهم ملتزمون بحميةٍ غذائية للحفاظ على رشاقتهم، فناموا استثنائيًّا من دون عشاء. ولكن، هل فكّرتم يومًا بالمعنى الحقيقي لهذه العبارة، وهل تخيّلتم أنّ في أيّامنا هذه هناك من يموت فعلاً من الجوع؟ للأسف نعم، فـ821 مليون شخص من حول العالم يعانون من نقص مزمن في الغذاء، وكلّ 5 ثوانٍ يموت طفل بسبب الجوع، وفق منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو). هذا الرقم المخيف يجعل العالم يقف مصدومًا أمام هول هذا الواقع المرير والأليم، حيث يبيّن التقرير أنّ أسوأ أزمة غذاء في العالم يعيشها سكان اليمن، في حين تشهد القارة الأفريقية أكبر نسبة من الجياع تصل إلى 21 بالمئة من السكان. } واحد من تسعة أشخاص يعاني من الجوع }وتحت عنوان «وضع الأمن الغذائي والتغذية في العالم»، أصدرت الأمم المتحدة تقريرها، مساء الثلاثاء، مشيرةً إلى أنه للعام الثالث على التوالي ارتفع عدد الجياع عبر العالم ليصل...