تعرضت فنانة سورية مشهورة لحالة تسمم بعد تناولها وجبة فاسدة، وتم نقلها إلى أحد المستشفيات في القاهرة لتلقي العلاج اللازم، ونجح الأطباء في إسعافها قبل أن تتدهور حالتها الصحية.

وفي التفاصيل لأن الفنانة وعد البحري كانت تتناول الطعام عندما أحست بعوارض التسمم، ما دفعها للتوجح إلى المستشفى وتلقي العلاج قبل تأزم حالتها الصحية. 

ولم يتركها زوجها المنتج أحمد البنا، وظل إلى جوارها حتى استقرت حالتها الصحية وعاد معها إلى منزلهما، لكن الأطباء طلبوا منها التزام الراحة التامة.

وعد البحري أصدرت مؤخرا ألبوم بعنوان "فرحتي بيك"، عادت من خلاله إلى الساحة الغنائية بعد غياب طويل.