شهدت إحدى قواعد القوات البحرية الأمريكية حادثاً باهظ التكاليف.وذكر تقرير نشرته صحيفة "درايف"، في 13 أيلول 2018، إن إحدى أحدث الطائرات المسيَّرة التابعة للقوات البحرية الأمريكية من طراز MQ-4C Triton، وهي طائرة لا تزال محاطة بالسرية، تعرضت إلى حادث تحطم حين هبطت اضطرارياً في قاعدة بوينت موغو في كاليفورنيا.وحاول مشغلو الطائرة إعادتها إلى القاعدة بعدما اكتشفوا خللاً في أدائها أثناء قيامها برحلة اختبارية.ولم يخرج ساق عجلات الهبوط من جسم الطائرة، فارتطمت بالأرض أثناء هبوطها.وتخضع الطائرة المنكوبة لاختبارات منذ حزيران الماضي.وقال ممثل القوات البحرية الأمريكية إن البحرية خسرت مليوني دولار بسبب الحادث.وخصصت طائرةMQ-4C لأغراض البحث عن السفن في البحر.يجدر بالذكر أن حادث الثالث عشر من سبتمبر هو ثاني حادث تحطم طائرة من هذا النوع خلال الأشهر القليلة الماضية....