قال موقع إلكتروني إسرائيلي إن الولايات المتحدة تجري تدريبات بحرية في البحر الأحمر، نشرت خلالها مقاتلات "إف-35" المتطورة، لأول مرة في تلك المنطقة، تحسبا لقيام إيران بإغلاق مضيقي هرمز وباب المندب.أفاد الموقع الإلكتروني "ديبكا"، مساء أمس الخميس، بأن نحو 4500 جنديا من سلاح الجو وقوات المارينز الأمريكية، بدأوا التدريبات من جيبوتي على سواحل القرن الأفريقي وخليج عدن، وشملت نشر عدد من القطع البحرية الأمريكية، بما فيها سفن برمائية.وقال الموقع نقلًا عن مصادر عسكرية: هذه التدريبات هي الأولى من نوعها، وتتركز على احتمالات اندلاع مواجهة عسكرية شاملة، أو محدودة ضد إيران.وأضاف الموقع الاستخباراتي الإسرائيلي "ديبكا" الهدف من هذه التدريبات يتمثل في كيفية التعامل مع احتمالات قيام قوات البحرية الإيرانية بإغلاق منفذين بحريين حيويين، وهما مضيق هرمز في الخليج، وباب المندب في البحر الأحمر، مقابل السواحل اليمنية.
وأشار التقرير إلى أن القوات الأمريكية نشرت مقاتلات "إف-35 بي"، وهي نسخة بحرية من مقاتلات "إف-35"،...