يترقب سكان المناطق الساحلية شرقي اليمن وصول العاصفة المدارية "لبان" إلى مناطقهم، وسط استعدادات متواضعة تجريها السلطات المحلية، لمواجهة الأضرار المحتملة للعاصفة المدارية خلال اليومين المقبلين.

وقال الموظف في مطار سقطرى رأفت أحمد لـ"العربي الجديد": "الأجواء كانت اليوم الأربعاء مستقرة ومشمسة في الجزيرة، ولا أثر حتى اللحظة للعاصفة. إلا أن السلطات المحلية في الجزيرة رفعت حالة التأهب القصوى منذ يومين لمواجهة تداعيات العاصفة المدارية".

وأوضح أحمد، بأن السلطات قامت بتوعية المواطنين وجهزت ما يلزم للحد من الأضرار المحتملة خلال الأيام القادمة، مضيفا بأنها "منعت الصيادين من الصيد في عمق البحر، ووجهت بشراء جميع الأسماك التي في السفن لتجنيب الصيادين الخسائر، كذلك أجلت العبارات من الشواطئ إلى رصيف ميناء الجزيرة لتأمينها".

وأوضح عبد الله السقطري بأن سكان الجزيرة تعودوا على مثل هذه الأعاصير، ويكفي أن تطلعهم السلطات بأن عاصفة ستضرب الجزيرة حتى يتأهبوا لها من خلال بعض الإجراءات.

وقال السطقري لـ"العربي الجديد": "يبدو أن هذا الإعصار ليس شديدا، ولهذا فإن السكان غادروا مساكنهم وتوجهوا للأماكن المرتفعة قليلاً، والغالبية بقوا فيها ولم يغادروا"، لافتا إلى أن "السكان بدأوا بالتبضع وأخذ احتياطاتهم كي لا يخرجوا خلال اليومين القادمين".

وشكلت السلطات المحلية في حضرموت غرف طوارئ في المديريات التي من المتوقع أن تضربها العاصفة، للتنسيق مع الجهات المجتمعية المختلفة.

ودعا محافظ سقطرى، في وقت سابق، منظمات المجتمع المدني والمكونات الفاعلة والملتقيات والمنتديات والفرق التطوعية إلى مساعدة الجهات المختصة في تنفيذ مهامها قبل وأثناء وبعد العاصفة.

وأبلغ برنامج الأغذية العالمي، استعداده لتقديم الدعم الإغاثي والإنساني للمناطق المتوقع تضررها من العاصفة المدارية "لبان". وبحسب موقع وكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، فإن الحكومة اليمنية تسلمت رسالة من ممثل برنامج الأغذية العالمي في اليمن علي قريشي، تفيد بأن المنظمة جهزت 750 حقيبة للاستجابة الفورية في المكلا، وتقديم المساعدات الطارئة، إضافة إلى 1100 طن متري من القمح في محافظة سقطرى، لتقديمه في حالة حدوث أي طارئ جراء العاصفة المدارية المرتقبة.

وحذرت غرفة الأرصاد الجوية بمحافظة حضرموت شرقي اليمن، يوم الاثنين الماضي، من اقتراب العاصفة المدارية "لبان" من مياه اليمن الإقليمية الشرقية وخليج عدن.

وذكرت في بيان لها، بأن بيانات الخرائط وصور الأقمار الصناعية رصدت عاصفة مدارية وسط غرب بحر العرب تتمركز على خط عرض 12.4 درجة شمالاً، وخط طول 62.3 درجة شرقاً، بسرعة تتراوح بين 35 و40 عقدة، ويبعد مركزها 760 كلم من جزيرة سقطرى، وتتحرك باتجاه الشمال الغربي لتقترب من مياه اليمن الإقليمية الشرقية وخليج عدن.

وبحسب مؤسسات الأرصاد، فإن السحب ستبدأ بالتشكل من مساء اليوم الأربعاء، على أن تشهد السواحل الشرقية للمحافظتين بداية هطول الأمطار يومي الخميس والجمعة.

وفي 23 مايو/أيار الماضي، أعلنت السلطات اليمنية، جزيرة سقطرى منطقة منكوبة، بعد أن غطت مياه السيول والأمطار 85 في المائة من مساحة الجزيرة المقدرة بـ 3796 كيلومتراً مربعاً، بسبب إعصار ميكونو، الذي اجتاحها.