عقدت خلوة بين الرئيسين اللبناني والفرنسي العماد ميشال عون وإيمانويل ماكرون على هامش القمة الفرنكوفونية في يريفان، لينضم لاحقا الوزير جبران باسيل اليهما.

بعد الخلوة، أكد الرئيس عون أن "تشكيل الحكومة أمر لبناني صرف، والرئيس ماكرون يرغب في ان تكون هناك حكومة في لبنان بعدما أجريت الانتخابات النيابية".


من جهته، أكد الوزير باسيل ان اللقاء مع ماكرون كان ممتازا على الصعد كافة.