توفي الأسير الفلسطيني، وسام شلالدة، 28 عاما، داخل أحد السجون الإسرائيلية في مدينة الرملة، وسط إسرائيل. وأعلن نادي الأسير الفلسطيني، اليوم الجمعة، في بيان، وفاة الأسير وسام شلالدة (28 عاماً)، من بلدة سعير في الخليل جنوب الضفة الغربية داخل معتقل أيلون الإسرائيلي في مدينة الرملة وسط إسرائيل. وحمّل نادي الأسير السلطات الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن وفاته.
وقال نادي الأسير: "لا توجد معلومات حتى اللحظة بشأن ظروف وفاته".وأشار نادي الأسير إلى أن شلالدة معتقل منذ عام 2015 ومحكوم عليه بالسّجن الفعلي لـ7 سنوات قضى منها 3 سنوات، وهو متزوج وأب لأربعة أبناء.وأكد نادي الأسير أن سلطات إسرائيل أبلغت عائلته، صباح اليوم، وفاته دون أي تفاصيل، وطلبت منها التوجه إلى معهد الطبي العدلي "أبو كبير" للوقوف على الأسباب التي أدت إلى الوفاة.وحمّل نادي الأسير السلطات الإسرائيلية مسؤولية وفاة الأسير شلالدة، وقال في بيان له:"نحمل إسرائيل المسؤولية الكاملة عن استشهاد الأسير الشلالدة، وإن استمرار سلطات إسرائيل في...