في اول صفقة فاضحة بين السعودية واسرائيل الجيش السعودي يشتري 500 دبابة ميركافا من اسرائيل

اشترى الجيش السعودي بواسطة شركة وسيطة اسبانية 500 دبابة ميركافا اسرائيلية هي اول صفقة فاضحة في تاريخ السعودية لاسرائيل ولكن حصلت عن طريق شركة وسيطة اسبانية على اساس ان الدبابات هي لاسبانيا، ودفع محمد بن سلمان ثمن الدبابات نقدا، وسيتم نقل الدبابات عبر البحرية الاسبانية الى السعودية على مدى 6 اشهر، مع طاقم اسرائيلي من ضباط مدرعات اسرائيليين لتدريب الجيش السعودي على دبابات ميركافا وذخائرها وصواريخها وكيفية قتالها.

ويعمل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان على شراء 1500 دبابة اسرائيلية من طراز ميركافا ليكون عنده فرقة مدرعة كاملة من 1500 دبابة ميركافا مع صواريخ تحميها اضافة الى قذائف بالملايين اضافة الى دفع المبلغ نقدا اضافة الى ارسال حوالي 400 ضابط من سلاح المدرعات الاسرائيلي الى السعودية ووضع الدبابات في منطقة قريبة من الربع الخالي لان اسرائيل قامت بتصنيع الدبابات على اساس حرارة عالية جدا كي تناسب المناطق السعودية الحارة. وقامت بالوساطة شركة اسبانية بين اسرائيل والسعودية وستقوم بنقل الدبابات وتكتمل فرقة المدرعات السعودية من 1500 دبابة خلال سنة ونصف. ويكون لدى الجيش السعودي 1500 دبابة ميركافا اسرائيلية مع كامل سلاحها ومدافعها وصواريخها على ان تكون فرقة مدرعة مميزة قادرة على الوقوف في وجه اي هجوم ايراني بري بمساعدة اسرائيلية ومساعدة ضباط المدرعات الاسرائيليين الذين سيدربون حوالي 6 الاف ضابط سعودي وجندي ورتيب على المدرعات الاسرائيلية، وهي اكبر صفقة سرية يتم عقدها بين السعودية واسرائيل، ولكن على اساس بيع المدرعات الى اسبانيا وليس الى اسرائيل.

وقد اعلن الخبر وكالة انباء اسبانية قريبة من المخابرات الاسبانية، كذلك أكدت الخبر القناة العاشرة الاسرائيلية بشكل غير مباشر من ان الجيش السعودي يريد بناء فرقة المدرعات من الدبابات الثقيلة بحجم 1500 دبابة وتكون اكبر فرقة مدرعات قادرة على مواجهة اي قوة ايرانية برية لان الدبابات الاسرائيلية ميركافا سيتم شراؤها مع ناقلات صواريخ مضادة للدروع يصل هدفها الى 8 كلم وتراقب الدبابات ميركافا الاسرائيلية وتضرب اي هدف بري يكون في وجهها، وهكذا وفق الخطة الاسرائيلية سينقل الجيش الاسرائيلي الجيش السعودي من موقع دفاعي الى موقع قوة كبيرة لاكبر قوة مدرعة في المنطقة.