اعلنت زعيمة الاكثرية الديموقراطية في الكونغرس الاميركي نانسي بيلوسي في تصريح الى تلفزيون ان بي. سي الاميركي الواسع الانتشار انها تطلب من الرئيس الاميركي دونالد ترامب عدم اتخاذ اي قرارات بالعقوبات وقرارات دولية كبرى دون الرجوع الى الكونغرس الاميركي، لانه سيقوم بالدعوة الى اجتماع عام وتقوم الاكثرية الديموقراطية بنقل الرئيس الاميركي ترامب وكسره والغائه، وان زمن العقوبات كيفما كان على دول العالم قد ولى، وان ذلك ادى الى ضرب سياسة اميركا مع الكثير من دول العالم وان القرارات التي مرت خلال سنتين كانت في غياب الاكثرية الديموقراطية في الكونغرس والاكثرية الجمهورية في مجلس الشيوخ ومجلس النواب الذين كانوا يؤيدون الرئيس الاميركي ترامب.

اضافت زعيمة الاكثرية الديموقراطية بيلوسي ان الشعب الاميركي قال كلمته وجعل من الديموقراطيين هم الاكثرية في مجلس النواب ومن حق مجلس النواب مساءلة رئيس الجمهورية عن اي قرار يتخذه، كما ان استقالة وزير الخارجية الاميركي السابق تيلرسون ليست قانونية ولا دستورية، وان الكونغرس الاميركي سيعود باستدعاء وزير الخارجية الاميركي السابق تيلرسون لبحث سبب استقالته واحتجاجه على تدخل صهر الرئيس الاميركي ترامب الاسرائيلي كوشنير في شؤون قرار البيت الابيض حيث قرار زعامة الامم المتحدة ولا يحق له التدخل في شؤون الدولة الاميركية الكبرى ومصالح الولايات المتحدة العليا.


نانسي بيلوسي زعيمة الاكثرية الديمقراطية

وبالنسبة الى الاتحاد الاوروبي قالت نانسي بيلوسي زعيمة الاكثرية الديموقراطية اننا نريد تحسين العلاقات مع الاتحاد الاوروبي بعدما ساءت العلاقات بسبب الرئيس الاميركي ترامب وان اوروبا هي الحليف الاول للولايات المتحدة، كما اننا نقف على خلاف كبير مع روسيا بسبب احتلالها جزء من اوكرانيا، وضم شبه جزيرة القرم اليها، لكننا لسنا مع عقوبات تؤدي الى خلق توترات كبرى شبه عسكرية في المنطقة.

وكان بالامكان الذهاب الى مجلس الامن ودعوته الى مناقشة احتلال روسيا لجزء من اوكرانيا وضم شبه جزيرة القرم واتخاذ قرار في مجلس الامن حتى لو استعملت روسيا حق الفيتو فانها ستكون مخنوقة بقرار دولي ولو استعملت الفيتو لكن القرار الدولي سيكون مدعوما من 14 دولة من اصل 15 دولة في مجلس الامن.

ثم انتقلت الى الشرق الاوسط وقالت ان سياسة الادارة الاميركية منذ ان اعلنها الرئيس بوش الاب ثم الرئيس بوش الابن عن قيام دولة فلسطينية ودولة اسرائيلية يجب العودة اليها ويجب اعادة احياء مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والاسرائيلين، واميركا تدعم اسرائيل وتدعم امنها وتسليحها، لكنها تطلب من اسرائيل السماح بقيام دولة فلسطينية في الضفة الغربية مع قبول الولايات المتحدة ببقاء المستوطنين الاسرائيليين في الضفة الغربية، ولو كان عددهم يتجاوز نصف مليون مستوطن اسرائيلي في الضفة الغربية.

ثم انتقلت الى حرب اليمن فقالت ان المجازر التي تحصل في اليمن من خلال تسليح الولايات المتحدة للجيش السعودي باحدث الطائرات من طراز اف 15 واف 16 وقنابل اللايزر ادى الى مذبحة كبيرة في الشعب اليمني وصل عدده الى 300 الف قتيل من الشعب اليمني الفقير والبريء وكل ما وصلنا الى الكونغرس الاميركي ومجلس النواب لم يشر الى ان ايران موجودة في اليمن وتقوم بتسليح الحوثيين وانصار الله.

ولذلك بعدما وقّعت ايران على الاتفاق النووي والغت تخصيب اليورانيوم من 21 الى 3 في المئة وهو يعطي ان ايران لن تستطيع صنع قنبلة نووية والدخول في نادي فان ذلك كاف للتوقف عن معاقبة ايران من اجل السعودية ودول تدفع الاف المليارات لادارة الرئيس الاميركي ترامب كي تشن حربا على ايران ذلك انه يكفينا الحرب التي شنتها اميركا على افغانستان والعراق ويكفي بعد الان ولا نريد شن حرب اخرى على دولة كبرى خاصة مثل ايران، وان الجيش الاميركي نحن نحتاج الى حياة وكل ضابط اميركي ولا نريد ان يخوض معارك ويستشهد جنودنا خارج ارضنا من اجل قبض الاف الدولارات من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان الذي جاء ليدفع الاف المليارات من اجل ان يحارب الجيش الاميركي ايران ويضربها، ونحن لا نريد اي حرب جديدة بل نريد سياسة وفاق دولية.


ولي العهد السعودية محمد بن سلمان

كما ان وزير خارجية ايران ظريف كان ديبلوماسيا رائعا وتجاوب مع اللجنة السداسية اي الدول الخمس زائد المانيا وبالنتيجة وقعت ايران على الاتفاق النووي وهذا ما كنا نريده وحصلنا عليه.

وقالت لقد وقعنا حتى الان 41 نائب من الديموقراطيين وثيقة بوقف تسليح السعودية بالسلاح الى ان توقف حربها على اليمن، وسيزداد التوقيع الى ان يصل الى الاكثرية في مجلس النواب الذي اكثريته ديموقراطية. وستكون هذه الوثيقة ملزمة للادارة الاميركية بوقف تسليح السعودية بالسلاح الى ان توقف الحرب على اليمن. ونحن نتمنى ان تحصل مفاوضات سياسية في اليمن ويكون الحل السياسي هو الحل وليست الحرب هي الحل، وان تهديد نصف مليون طفل يمني محاصرين من السعودية بمرض الكوليرا اضافة الى الحصار على المواد الغذائية والادوية ومنع الاطباء من معالجة المرضى في اليمن، اضافة الى قصف اكثر من 200 طائرة سعودية لليمن، هو امر غير مقبول، وشن هذه الحرب السعودية المدعومة من الرئيس الاميركي ترامب بقوة ضد اليمن مع السعودية هو امر لا يجوز ويجب توقف حرب السعودية على اليمن والا فان وثيقة وقف تسليح السعودية بالسلاح الاميركي ستوقعه الاكثرية الديموقراطية ويصبح ملزما للرئيس الاميركي ترامب.


جارد كوشنر صهر الرئيس الاميركي ترامب

وسيصوت مجلس النواب الاميركي على هذا القرار واذا نال الاكثرية كما هو متوقع لان هنالك نواب كثيرين من الحزب الجمهوري يؤيدون وقف حرب اليمن ووقف حرب السعودية على الاطفال والابرياء في اليمن فان القرار سيكون شاملا للحزب الديموقراطي والجمهوري وانا اتصل بالنواب الجمهوريين والقى جوابا ايجابيا منهم في شان وقف حرب اليمن. فان تصويت الاكثرية في مجلس النواب سيوقف السلاح الاميركي عن السعودية خاصة بعدما قتلت 81 طفلا في حافلتين كانوا يعودون الطلاب والتلامذة وهم دون سن 13 سنة من مدارسهم الى منازلهم.

اما في شان لبنان فقالت ان الرئيس سعد الحريري هو صديق كبير للولايات المتحدة وشخصية محترمة واسلامية معتدلة، ونحن لا نقبل ان يتم معاملة الرئيس الحريري بما علمنا به من معاملة في السعودية ومن ضربه من قبل رجال الامن، واجباره على الاستقالة ثم فرض شروط عليه وضرب الاستقرار الامني والسلم الاهلي والسياسي في لبنان. كذلك يجب ان توقف السعودية مع البحرين والامارات ومصر الحصار على قطر وان يتم وضع حل سياسي لقضية قطر برعاية اميركية حيث توجد القيادة الاميركية الوسطى الاكبر في كامل المنطقة من باكستان الى حدود روسيا لوضع حل نهائي لمسألة الحصار على قطر، وايجاد حل سياسي.

ونحن الحزب الديموقراطي نقول بأن الحلول في العالم يجب ان تكون سياسية وليست عسكرية.

وانه اذا حصل اعتداء على الولايات المتحدة فنحن بأن يقوم الجيش الاميركي بالدفاع عن مصالح الولايات المتحدة والضرب بقوة من حديد علىة كل من يعتدي على الجيش الاميركي او اي مواطن اميركي او الشعب الاميركي، وعندما نقول بالحل السياسي لا يعني عدم استعمال القوة عند اللزوم، وهذا ما نذكره في الوثيقة التاي سيصوت عليها الكونغرس ويدفعها الى الرئيس ترامب، وقالت ان الرئيس ترامب فرض اكثر من 23 عقوبة على دول في العالم، وهذا اكبر حد من العقوبات يصل اليه رئيس اميركي موجود في البيت الابيض ولم تعطي العقوبات اي نتائج، ولذلك نطالب الرئيس الاميركي ترامب بعدم فرض عقوبات بعد الا ن واتخاذ قرارات دولية دون التشاور مع الكونغرس الاميركي والاستماع الى وزيرة خارجية ووزير الدفاع ومديرة المخابرات الاميركية قبل اتخاذ اي قرار في شان فرض عقوبات وخاصة مستشار الامن القومي السفير بولتون.


المحقق مولر

هذا وعلقت صحيفة وول ستريت جورنال الشهيرة والكبيرة وذات المصداقية الكبرى والقريبة من البيت الابيض ان الرئيس الاميركي ترامب يشعر بأنه اصبح اكثر مطوقا ومحاصرا من الاكثرية الديموقراطية في الكونغرس الاميركي، وان عليه منذ الان وصاعدا دراسة سياسته الخارجية وانه قد يتخذ موقف قوي ضد السعودية كي يرضي الحزب الديموقراطي كي لا يكمل الحزب الديموقراطي ضغطه لوقف تسليح السعودية بالاسلحة الاميركية لان مصانع التسليح الاميركي قامت بتامين اكثر من مليون ونصف وظيفة لتسليح الجيش السعودي بحوالي 310 مليارات دولار.

وقالت صحيفة وول ستريت جورنال ان الديموقراطيون ليسوا ضد تسليح السعودية بل يعتبرونها دولة صديقة واستراتيجية وقديمة، لكنهم يريدون وقف حرب اليمن كليا ويريدون عدم ان تدفع السعودية الاموال الى الجيش الاميركي كي يضرب ايران ويحاصرها من دون سبب وان يكون مجلس الامن هو المرجع الدولي لاتخاذ القرارات وليس عقوبات تصدر عن البيت الابيض. وان يقوم الرئيس ترامب علاقة ثقة بينه وبين الرئيس الروسي بوتين كي يتم حل مشاكل كثيرة في العالم ومنها مشكلة سوريا.

هذا وعلق ناطق باسم البيت الابيض ان الرئيس الاميركي ترامب سيمارس صلاحياته كرئيس جمهورية للولايات المتحدة وانه سيواجه الحزب الديموقراطي وقد يعلن فضائح في شان الديموقراطيين لن يتم الاعلان عن مضمونها لكن صحيفة واشنطن بوست قالت اذا فتح الرئيس الاميركي ترامب فضائح في شان الحزب الديموقراطي فالمعركة خاسرة والفضائح في شان صهر الرئيس الاميركي ترامب وتمويله من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وقبضه رشاوى كما ان الشركة الوهمية الكبرى التي تم اقامتها بين نيويورك وكاليفورنيا لانشاء مدن سياحية وابراج وفنادق ومدن على الطريق و6 اوتوسترادات هي موضع تحقيق سري حول كيفية تمويل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان 4 الاف مليار دولار في الولايات المتحدة مع شركات اكثرها قريبة من شركات المقاولة التي يديرها الرئيس الاميركي ترامب، وهو على شراكة معنا. واذا تم فتح التحقيق فان المحقق مولر سيستدعي صهر الرئيس الاميركي ترامب الى التحقيق ويطلب منه كل ملف علاقاته مع محمد بن سلمان والحسابات المالية كما سيفتح ملف الشركات السياحية التي قام بتمويلها محمد بن سلمان بآلاف المليارات وكيف هذه الشركات التي تقوم بهذه المشاريع هي على علاقة مع شركات الرئيس الاميركي ترامب للمقاولات والفنادق والابراج والمدن السياحية والكازينوهات والمطاعم وغيرها.



وقد يجر التحقيق الرئيس الاميركي ترامب الى فضائح يعرف الرئيس الاميركي ترامب ان ليس من مصلحته فتح اي بند او اي قول بشان الفضائح حول الديموقراطيين لان الحزب الديموقراطي لم يتعاطى مع محمد بن سلمان بل تعاطى محمد بن سلمان مع الرئيس ترامب شخصيا ومع صهره الرئيس كوشنير، حتى ان صحيفة نيويورك تايمز قالت ان الهدايا من الالماس والذهب التي تلقاها الرئيس ترامب وعائلته وزوجته وابنتاه وصهره اثناء زيارته الى السعودية وهي تقدّر بملايين الدولارات حيث يصل ثمنها الى حوالي 350 مليون دولار خاصة س؟؟ من الذهب وزنها اكثر من 15 كلغ اضافة الى خواتم من الالماس لا تقدر بثمن كل ذلك قد يكون تحت التحقيق اذا تم فتح تحقيق جدي عن علاقة محمد بن سلمان للرئيس ترامب وصهره كوشنير والشركات الحليفة لشركات الرئيس ترامب في المقاولات وبناء الفنادق والابراج والمدن الصناعية والمطاعم الكبرى التي تتسع لـ 5 الاف زائر.

وفي اخر تصريح لها قالت نانسي بيلوسي زعيمة الاكثرية اننا ما لم نتلق تقارير واضحة في شأن قتل الصحافي الاميركي الجنسية جمال خاشقجي فان الولايات المتحدة ستضطر الى اخذ تدابير وعقوبات ضد السعودية وتتهمها بقتل الصحافي جمال خاشقجي الاميركي – السعودي الجنسيتين واما مديرة المخابرات الاميركية لديها كامل التسجيلات حول كيفية قتل الصحافي جمال خاشقجي من لجنة الاعدام السعودية التي ارسلها محمد بن سلمان الى اسطنبول لقتل جمال خاشقجي بعدما استدرجه من واشنطن الى لندن ومن لندن الى تركيا بواسطة رجال اعمال سعوديين وبواسطة المخابرات السعودية. وان المخابرات التركية رفعت الى الكونغرس الاميركي كامل التقارير حول كيفية قتل جمال خاشقجي وتذويب جثمانه بالحمض الكبريتي والاسيد الذي يستطيع اذابة العظام واللحم ويذيب كل الجثمان، وكيف ان المخابرات التركية تقول ان جثمان الصحافي جمال خاشقجي بعد تقطيعه وتذويبه تم رميه في مياه الصرف الصحي الكبير في القنصلية السعودية في اسطنبول، وان اثار الجثمان ضاعت باستثناء جزء بسيط صغير من حذاء الخاشقجي وجزء صغير من قميص الخاشقجي حيث تم التأكد من ان جزء الحذاء والقميص تابعة له جينيا بعد حصول المخابرات التركية بواسطة الرسائل الالكترونية من مختبرات الدم في اميركا عن نوع الجيني لدم الخاشقجي ومقارنتها مع البصمات على حذاء الخاشقجي وشبه القميص الباقية التي كان يرتديها المغدور القتيل جمال خاشقجي.