تستكمل روسيا اختبارات الطيران لصاروخ النسخة الجديدة من منظومة الدفاع الجوي من طراز "بانتسير-إس أم-سي في"، والمصمم لتدمير الطائرات دون طيار، قبل نهاية عام 2018، حسب تقارير وسائل إعلام روسية.

وستبدأ العام المقبل، اختبارات الدولة لأنظمة "بانتسير إس أم-سي في". من المقرر أن تكتمل اختبارات القبول للنموذج الأولي ل"بانتسيرإس1أم" قبل حلول كانون الأول/ديسمبر 2019.

ووفقا لنائب المدير العام للمجمع المصنع، سيرغي ميخائيلوف، يجري تطوير نسخة جديدة من المنظومة، والتي سوف تتعامل مع الطائرات دون طيار، وسيطلق على النسخة الجديدة للمنظومة اسم "بانتسير إس1أم"" ، وسيبلغ مداها 30 كم.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية خلال العام الحالي، عن 10 هجمات على منشآت عسكرية روسية في سوريا بمساعدة الطائرات دون طيار، ونجحت بصدها جميعها، ولا سيما باستخدام "بانتسير- إس".

منظومة الدفاع الجوي "بانتسير" مصممة من أجل تغطية المرافق العسكرية والمدنية من جميع الوسائل الحديثة للهجوم الجوي في أي ظرف من الظروف الجوي والإلكتروينة وفي أي وقت من النهار والليل. وكذلك يحمي الجسم المدافع من التهديدات الأرضية والمائية. وهي مزودة بقاذفات صواريخ عيار 76 و90 ملم وكذلك مدفعية عيار 30 ملم والذخيرة فيها 1500 طلقة و12 صاروخ.