شهدت العاصمة البرازيلية ريو دي جانيرو إضاءة شجرة الميلاد العائمة وسط توافد آلاف السياح والسكان المحليين في بداية موسم العطلات.


وبحسب "رويترز" فقد أُضيئت شجرة عائمة لعيد الميلاد في ريو دي جانيرو مساء أمس في بداية إطلاق موسم العطلات رسميا في المدينة الساحلية بعد غياب استمر لثلاث سنوات.

وحضر المشهد آلاف الأشخاص من السكان المحليين والسياح، الذين جاؤوا لممشاهدة الشجرة التي يبلغ ارتفاعها 70 مترا وتزن أطنانا، لأول مرة هذا العام، وصاحب إضاءة الشجرة عرض للألعاب النارية استمر 7 دقائق متصلة.



وأصبح هذا الاحتفال السنوي ركيزة أساسية للسياحة، حيث يأتي سائحون فرادى وجماعات إلى جانب السكان المحليين لمشاهدة إضاءة الشجرة.

وغاب هذا الاحتفال عن المدينة لثلاث سنوات شهدت تقشفا ومعاناة اقتصادية.




ونُصبت شجرة عيد الميلاد بالمدينة لأول مرة عام 1996، وأصبحت إضاءتها ثالث أكبر حدث سياحي في ريو دي جانيرو بعد احتفالات المهرجان وعشية عيد الميلاد على شاطئ كوباكابانا.