ذكرت أنباء محيطة بالأمير احمد عبدالعزيز عم ولي العهد السعودي محمد بن سلمان ان افضل تعديل سيحصل بشكل واضح وهو متبع حاليا ولكنه غير معلن بشكل كبير انه درس مع مجموعة من هيئة البيعة في السعودية وهيئة الشورى وان الحاكم باسم الإسلام الذي هو شبه خليفة سيتم إعلانه على اسم ولي العهد السعودي محمد بن سلمان الذي سيصبح ملك السعودية وبذلك يقطع الطريق نهائيا على الرئيس التركي اردوغان الذي تبنى الاخوان المسلمين في مصر ضد السيسي وتبناهم في قطر ودفعت قطر 250 مليار دولار في المغرب العربي ودول عربية كثيرة خاصة في العراق والأردن وسوريا وفلسطين كما دفعت في موريتانيا وبلاد المغرب وسيعلن الأمير احمد عبدالعزيز ولي العهد السعودي محمد بن سلمان الحاكم باسم الإسلام ويكون مقره الأساسي في مكة المكرمة فيما يقوم بتعيين شقيقه الأمير خالد بن سلمان سفير السعودية في واشنطن حاليا ولي العهد الأول والأمير احمد بن عبدالعزيز ولي العهد الثاني وهكذا ينتهي موضوع الخلافة الإسلامية ويكون الحاكم باسم الإسلام ملك السعودية الجديد محمد بن سلمان على أساس ان الخليفة يجب ان يكون عربي ويتم قطع الطريق على الرئيس التركي رجب طيب اردوغان وعلى أي زعيم عربي آخر كذلك يتم اطلاق السنة النبوية الإسلامية العربية كي يكون الحاكم باسم الإسلامي هو عربي ملك الدولة الإسلامية على السنة النبوية الإسلامية حيث مكة المكرمة ويصبح الازهر بضغط من الرئيس السيسي تابع لحاكم باسم الإسلام والازهر هو احد اكبر المراجع الإسلامية في الدول العربية كما ان دار الإفتاء في بيروت وفي الدول العربية تعلن ولائها للحاكم باسم الإسلام الذي هو اقل درجة من الخليفة برتبته وتكون دور الإفتاء في بيروت وفي الدول العربية تابعة للحاكم باسم الإسلام ملك اهم دولة إسلامية حيث انطلق النبي محمد صلى الله عليه وعلى اله وسلم بالرسالة المحمدية والإسلامية التي انطلقت في العالم وفي ذات الوقت تكون مهمة الحاكم باسم الإسلام قطع الطريق على حركة الاخوان المسلمين والاهم قطع الطريق على ولاية الفقيه واعتبارها لا ترتبط بعمق الدين السنة النبوية