لفت الشاب الصغير ريكي بويغ انتباه جماهير "كامب نو" حين أشركه المدرب ارنستو فالفيردي في مباراة برشلونة وليونيسا في إياب دور ال16 من كأس ملك إسبانيا، خاصة مع جسده الصغير وسرعة حركته ومهاراته الواضحة.


لم يمهل الموهوب صاحب الـ19 عاما والـ62 كغم و1.69 سم، الجماهير لكي ينثر إبداعه، فمرر هدف برشلونة الرابع بطريقة فنية ذكية.


إليكم جميع لمسات الموهوب الصغير الذي شارك في الدقيقة 55 من عمر المباراة:





تأمل جماهير النادي الكتالوني أن يتمكن بويغ من السير على خطى الأسطورة الأرجنتينية ليونيل ميسي خاصة أنه يمتلك الموهبة، ولا يخفى على أحد التشابه الكبير بينهما من الناحية الجسدية.


عقب المباراة تحدث ابن "لامسيا" إلى وسائل الإعلام قائلا إنه حقق حلمه. وأضاف: "انتظرت سنوات من أجل هذا اليوم، لقد حققت ما أصبو إليه باللعب مع الفريق الأول".


وأكمل: "منذ كان عمري 3 سنوات وأنا أحضر إلى هذا الميدان، تخيل كيف هو شعوري الآن وأنا ألعب أمام هذا الجمهور، إنه بداية حلم يتحقق".

(يوروسبورت عربي)