رفض كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس، تلبية دعوة فلورنتينو بيريز، رئيس ريال مدريد، بينما على العكس وافق ليونيل ميسي نجم برشلونة على حضور مباراة السوبر كلاسيكو بين ريفر بليت وبوكا جونيورز، بعد غد الأحد، على ملعب «سانتياغو برنابيو» في إياب الدور النهائي من كأس ليبرتادوريس.وذكرت صحيفة «أوليه» الأرجنتينية أن رونالدو لن يحضر مباراة السوبر كلاسيكو، بينما وافق ميسي على التواجد في «سانتياغو برنابيو»، لمشاهدة المواجهة الأهم في الكرة الأرجنتينية.
وأضافت الصحيفة أن العديد من النجوم الأرجنتينيين في الكرة الإسبانية سيحضرون اللقاء من الملعب، لكن لم يتحدد حتى الآن ما إذا كان سيحضر دييغو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد المواجهة أم لا، بينما قرر ماورو إيكاردي، مهاجم إنتر ميلان، مشاهدة اللقاء من الاستاد.
وكانت مباراة الذهاب انتهت بالتعادل (2-2)، على ملعب بوكا جونيورز، فيما تأجل لقاء الإياب لأكثر من مرة، بسبب شغب الجماهير، إلى أن تقرر إقامته في مدريد.
} تغيير موعد تسليم ميسي
جائزة الحذاء الذهبي }
تقرر...