رحبت الرئاسة الفلسطينية والقوى الإسلامية والوطنية بفشل الولايات المتحدة الأمريكية في تمرير مشروع قرار يدين حركة "حماس" في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية "وفا" بيان عن الرئاسة الفلسطينية جاء فيه "رحبت الرئاسة الفلسطينية مساء اليوم الخميس، برفض الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشروع القرار الأميركي لإدانة النضال الوطني الفلسطيني".

وأضافت البيان أن "الرئاسة شكرت جميع الدول التي صوتت ضد مشروع القرار الأمريكي، مؤكدة أنها لن تسمح بإدانة النضال الوطني الفلسطيني".

وفشلت الولايات المتحدة بتمرير مشروع قرارها الذي يدين حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في الجمعية العامة بالأمم المتحدة.

وحصل مشروع القرار على تأييد 87 دولة ومعارضة 57، فيما امتنعت 33 عن التصويت، ونظرا لأنه يلزم لاعتماده التصويت بأغلبية الثلثين، أي ثلثي عدد الدول المصوتة، فلم يحصل على الأغلبية المطلوبة.

وكانت الجمعية العامة صوتت، الخميس، لصالح ضرورة حصول قرار واشنطن بإدانة حماس على غالبية ثلثي أصوات الجمعية، لاعتماده.

وقدمت الولايات المتحدة مشروعها تحت عنوان "أنشطة حماس وغيرها من الجماعات المقاتلة في غزة".

المصدر: سبوتنيك