تعمل روسيا على تطوير قدرات مروحيات "كا-52" و"مي-28" لتُصبح قادرة على تدمير مخابئ الخصم المحصنة جداً، بحيث قررت قيادة القوات الجوية الروسية تسليح المروحيات الضاربة المعروفة باسمي "أليغاتور" (التمساح) و"الصياد الليلي" بصواريخ "إس-13دي إف".


وبحسب وكالة سبوتنيك، يحمل صاروخ "إس-13دي إف" العبوة الناسفة التي تخرق أولاً جدار المنشأة المحصنة، ثم تدمر المنشأة بتفجير نفسها. ويستطيع رأس صاروخ "إس-13دي إف" أن يخترق جداراً خرسانياً تبلغ سماكته 1 متر.


هذا وتنوي القوات الجوية الروسية اقتناء 3000 صاروخ "إس-13دي إف" وهو صاروخ مطوّر مشتقّ من صاروخ "إس-13" الذي تعود صناعته إلى القرن الـ20.


وأفادت صحيفة روسية بأنه تم تطوير صاروخ "إس-13" على ضوء تجربة استخدام صواريخ "إس-8" ضد استحكامات الإرهابيين في سوريا.


وذكرت صحيفة "ازفستيا" أن طائرات الهليكوبتر الروسية استخدمت في بداية الحرب ضد الإرهاب في سوريا صواريخ "إس-8" النمطية. ولكن تبيّن أن هذه الصواريخ وهي من عيار 80 ملم، ليست قادرة على تدمير المخابئ المحصنة وهو ما استوجب تطويرها.