جدد حلف شمال الأطلسي (الناتو) قلقه إزاء روسيا، وفق ما أفادت قناة روسيا اليوم التي أضافت أن الناتو كشف عن عجزه عن مقاومة الوسائط الروسية للحرب الإلكترونية.


ورأى الناتو أن الأحداث الأخيرة وخصوصاً المناورات الروسية عند حدود الناتو الشرقية، أعطت الدليل المؤكد على "نجاح الاستراتيجية الروسية للحرب الإلكترونية".


وإزاء ذلك طلب الحلف من مؤسسته البحثية اختراع ما يحمي منشآته العسكرية من السلاح الإلكتروني الروسي، مشيرا في طلبه إلى أن ما تم اتخاذه من إجراءات قد تكون غير كافية لدرء "الخطر".


ويشير خبراء إلى تقدم الوسائل الإلكترونية الروسية على ما يحوزه حلف الناتو، ولكنهم يؤكدون أن روسيا لا تستخدم وسائلها ضد الناتو.


أما بالنسبة للمناورات العسكرية الروسية "عند حدود الناتو" فيقول الخبير دميتري دروزدينكو إن المناورات العسكرية الروسية تجري في الأراضي الروسية، منبها إلى أن مناورات الناتو يفوق عددها عدد المناورات الروسية.