اللقاء مع سماحة مفتي طرابلس والشمال الدكتور مالك الشعار مفيد وممتع في آن. مفيد لأنه رجل مثقف وعالم. وممتع لأنه يتكلم بهدوء ورصانة وحكمة ومحبة. وهو بالاضافة الى كل ذلك، يتمتع بروح النكتة.

عن الانسان المثقف يقول هو ذاك الذي يعرف شيئاً عن كل شيء. اما رجل العالم فهو الذي يعرف كل شيء عن شيء واحد.

واثناء قراءته لرقم هاتف فيه رقم 11 قال ان لهذا الرقم قصة طريفة. فقد ارسل احد ابناء مصر برقية الى احد الرؤساء المصريين جاء فيها ما يأتي:

س.ر. خ.ب. 11. وعبثاً حاول الرئيس فك رموز هذه البرقية فلم يفلح. وارسل في طلب المشير الذي لم يستطع فك رموزها. فاستعان بأحد ابناء الشعب الذي طلب الامان فأعطاه اياه. فقرأ البرقية على الشكل الآتي:

سيادة الرئيس. خربت بيتنا. واحد واحد

***

وفي لقائنا الاخير منذ عدة ايام في مدينة جبيل، وقف المحامي الالمعي امين القدوم، مندوب النقابة في قضاء جبيل، والقى كلمة معبرة فيها شيء من الحماس خصوصاً بعد سماعه هدير الطائرة التي يقودها إبنه النقيب الطيار ميشال الذي يجري تدريبات في المنطقة. جاء فيها:

صاحب السماحة

سماحة لبنان

سماحة الوطنية

سماحة كل الاديان

سماحة الاعتدال

سماحتكم دكتور

نفتخر ونعتز

بصماتكم المشرقة نرفع لها ولكم التحيات وتنحني لها الرؤوس احتراماً واجلالا

عمامتكم صاحب السماحة

تعطي وتحمي وتصون هذا الوطن الصغير بمساحته، الكبير بحبه واحترامه لشخص سماحتكم الكريم

صاحب السماحة

المفتي الحكيم المحب لشعبه ولبلده صاحب المواقف المجيدة

جبيل

كما سائر المدن والمناطق، واين ما وطأت اقدامكم

تزهر وتفرح وتزغرد

ولما لا

وقد زادنا شرفاً وقد شرفنا صاحب السماحة بحضوره وتواضعه، يجسد ويتخذ ـ الوطنية والاعتدال والمواقف شعاراً

سمعناكم وتابعناكم

وجمعتنا مراراً مائدة الكبير واصل الخير وصاحب المبادرات الوطنية

الكريم العزيز الاستاذ سامر هلال

وزادت فرحتنا بوجود

المحامي الكبير المرشح لمركز نقيب المحامين في بيروت الشيخ ناضر كسبار

وعند كل خطبة لصاحب السماحة

تشرأب الرؤوس

وتلمع العيون

وتدمع المقل

وترتاح النفوس

وتشرق الحياة

ونتساءل امام هيبتكم وهالتكم

هل ما زال المشككون بالعيش المشترك يحق لهم التشكيك بعد اليوم

وصاحب السماحة المتوج بالعمامة المقدسة

يحملنا بخطبته الى عالم الملائكة والمحبة والالفة والاخوة

وكأنه، وكأننا فعلاً

في دير مار مارون ـ او في الصرح البطريركي في بكركي

وصاحب السماحة

يترأس المؤمنين من كافة الطوائف بهالة التقوى والمحبة

- بوركت اياديكم

- اطال الله بعمركم

- امدكم بالصحة والعافية

- وطننا لبنان بالف خير

- طالما صاحب السماحة بخير