على طريق الديار

لقد كانت ساعة خير عندما أقر مجلس النواب أمس مشروع القانون الرامي الى دفع جزء من مستحقات المستشفيات الخاصة والمقدرة بـ 450 مليار ليرة. ان هذا القرار سوف يترك ارتياحاً في الجسم الطبي اللبناني كذلك في المجتمع اللبناني، كون كان عدد لا يستهان به من المستشفيات مهدد بالاقفال مع ما ينتج عن هكذا قرار من تحويل عدد كبير من الجسم التمريضي الى عاطلين عن العمل. حسناً فعلت الحكومة ومعها مجلس النواب باقرار حقوق المستشفيات الخاصة، خصوصاً ان المرحلة الحالية لا تتحمل أي خضة في الجسم الاستشفائي اللبناني.

«الديار»