على طريق الديار

كنا من أول القائلين في الديار إن حكومة الرئيس دياب نجحت في احتواء وباء كورونا في حين فشلت حكومات دول عظمى في درء خطر هذا الوباء القاتل عن شعوبها، غير أن الآية قد تنقلب مع الارتفاع المفاجئ لعدد المصابين بكورونا في لبنان أمس، اذ قفزت الاصابات بيوم واحد الى 36 اصابة معظمها من المقيمين، ما يدل على ان الاحتواء بدأ يتلاشى وأننا قد نكون امام مرحلة جديدة من الانتشار.

الحكومة مطالبة بإجراءات سريعة وصارمة لمنع الانفلات الكامل للوباء على الاراضي اللبنانية، فهي مدعوة الى مراجعة خطوتها في اعادة المغتربين الى لبنان وتقييم الوضع والبحث عن مكامن الفشل. اذ من الواضح ان هذا الارتفاع بالاصابات أتى متلازماً مع المرحلة الثانية من خطة العودة. كما عليها اعادة درس المراحل الخمس التي اعلنت عنها لتخفيف القيود، اذ يكون من الحكمة الابقاء على بعض القيود والتشدد من جديد بمبدأ التباعد الاجتماعي واتخاذ كل لوازم الوقاية بين الناس في تعاملاتهم اليومية. الحكومة مطالبة بالتحرك بسرعة وبحزم حمايةً للأرواح وحفاظاً على الصحة العامة.

«الديار»