اختارت الفنانة تانيا قسيس أن تقدّم بصوتها الذي يحمل الايجابية، الهدوء والسلام، عمل جديد بعنوان:

Window on a new morning أو نافذة على صباح جديد، وهو يعكس ما نعيشه اليوم على مستوى العالم أجمع.

ولطالمت كانت رسائل أغنياتها هادفة وعالمية، فانّ هذا العمل يدخل في نفس السياق إذ أنّ الحالة العامة شاملة وليست محصورة بمكانٍ محدد.

هذا العمل خالٍ تماماً من الكلمات، يعبّر بطريقة هادئة وبتأمّل وصفاء في هذه الأيام الصعبة والفريدة، بلغة الموسيقى التي هي عالمية وليست بحاجة لترجمة وشرح. وبعد أن شبّهت الصحافة المصرية صوت الفنانة تانيا قسيس بآلة الكمنجة، فانّ صوتها يعزف مع الآلات الأخرى في هذه القطعة الموسيقية.

يهدف الكليب على تصوير، بشكل مقتضب، فترة الاقفال والحجر واعادة وضع أولويات القيم الأساسية ومنها العائلة، ويظهر العودة الخجولة والبطيئة للحياة الشبه طبيعية ما بعد هذا التوقف الغريب.

صوّر الكليب في منطقة صغيرة من شوارع بيروت التي صارت تشبه كل الشوارع.

ختام الكليب بجملة "كل يوم جميل هو استثمار للذكريات" بمعنى أن نستفيد في كل يوم من كل جوانبه ليكون رصيد قيّم للأيام الآتية.

انّ هذا العمل من ألحان وانتاج طوني كرم الذي كان حريصاً على اخراج الفيديو كليب. هو التعاون الأول بينهما وليس الأخير حيث انهما بصدد التحضير لعمل موسيقي متكامل.