اطلق الوزير السابق حسن مراد في البقاع الغربي مبادرة للنهوض بالقطاع الزراعي، ومساعدة الاهالي على الافادة من مساحات زراعية واسعة مهملة لعدم قدرة اصحابها على استصلاحها واستثمارها من جهة، او لغياب قسري الى المدينة تحت وطأة البحث عن الرزق، بعد تقهقر القطاع الزراعي من جهة اخرى، حيث تم استصلاح وحراثة اكثر من مئة حديقة، وقطعة ارض بمساحات متنوعة، وتوزيع عشرة آلاف شتلة من انواع مختلفة على الاهالي في قرى قضاء البقاع الغربي كمرحلة اولى .

والهدف من هذه المبادرة، السعي لمواصلة العمل في هذه المبادرة، لتحقيق الامن الغذائي والاقتصادي، والتشجيع على العودة الى الارض والافادة من خيراتها تخفيفا لاعباء الغلاء والوضع الاقتصادي الضاغط.

وتمت هذه الخطوة بالتعاون مع التيار «الوطني الحر» ممثلا بمسؤول المراجعات في اللجنة المركزية للادارة والمراجعات شربل مارون.