عاد بايرن ميونيخ الى قواعده بانتصار ثمين على مضيفه يونيون برلين (2-0)، في المباراة التي جرت أمس الأحد في العاصمة برلين، في أولى مباريات الفريقين بعد استئناف الدوري الألماني لكرة القدم نشاطه بعد توقف شهرين بسبب فيروس كورونا المستجد، وذلك في ختام المرحلة 26 من البوندسليغا.وسجل الهدفين روبرت ليفاندوفسكي وبنجامين بافارد في الدقيقتين 40 من ضربة جزاء و80.

وهو الفوز الثامن عشر لبايرن، مقابل 4 تعادلات و4 هزائم، فرفع رصيده الى 58 نقطة في المركز الأول، في حين لقي يونيون برلين خسارته الـ 14، مقابل 9 انتصارات و3 تعادلات، فتجمد رصيده عند 30 نقطة في المركز الثاني عشر.

وفرّط كولن بتقدمه بهدفين نظيفين أمام ضيفه ماينتس وسقط في فخ التعادل 2-2.

وتقدم كولن بهدفين لمارك أوث (6 من ركلة جزاء) والنمسوي فلوريان كاينتس (53)، ورد الضيوف بهدفي النيجيري تايوو أوونيي(61) والكاميروني بيار كوندي مالونغ (72).

ولم يختلف المشهد كثيرا في ملعب «ريني اينيرجي» في كولن حيث التزم الفريقان التعليمات ذاتها بدءا من الوصول والدخول الى أرض الملعب والاحتفالات بالأهداف غير الصاخبة.

وافتتح أصحاب الأرض التسجيل باكرا بعدما استلم أوث كرة رائعة من الكولومبي جون كوردوبا على حدود منطقة الجزاء وتوغل الى داخلها، قبل أن يتعرض للدفع من قائد ماينتس الفرنسي موسا نياكاتي فاحتسبت ركلة جزاء في صالحه انبرى لها بنفسه على يسار الحارس فلوريان مولر (6).

وسنحت فرصة للضيوف لمعادلة النتيجة بعدما تلاعب النمسوي كريم أونيسيوو باللاعبين داخل المنطقة قبل أن يمرر الكرة الى الهولندي جان بول بويتيس الا ان تسديدته ارتدت من الدفاع بجانب القائم (12).

وأظهر أونيسيوو خطورته مجددا عندما سدد كرة بيسراه أبعدها الحارس تيمو هورن بأنامله (29).

وعزز كاينتس تقدم الفريق المضيف الواقع في شرق البلاد برأسية خاطفة على القائم الثاني بعد عرضية متقنة عن الجهة اليمنى من البديل دومينيك دريكسلير (53).

وبعد خمس دقائق على دخوله بديلا، قلص أوونيي المعار من ليفربول الانكليزي منذ آب 2019، النتيجة للضيوف عندما تلقى عرضية زاحفة عن الجهة اليمنى من ريدلي باكو، غمزها في المرمى مسجلا باكورة أهدافه في البوندسليغا (61).

وعادل مالونغ النتيجة لماينتس بعدما توغل بمفرده داخل المنطقة وسط هشاشة دفاعية مفاجئة للاعبي كولن، قبل أن يسدد كرة زاحفة على يسار الحارس مسجلا هدفه الثالث هذا الموسم (72).