وصل لاعبو ليفربول إلى مقر تدريباتهم، أمس الثلاثاء، بميلوود، من أجل استئناف المران بعد توقف دام لأكثر من شهرين.

وعُلقت المنافسات في إنكلترا منذ آذار الماضي، بسبب تفشي فيروس كورونا، وإصابة العديد من اللاعبين بالوباء المستجد.

ووافقت أندية البريميرليغ على العودة للتدريبات رسميا، الإثنين، مع الالتزام بالبرتوكول الصحي والتباعد الاجتماعي.

وبحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، فقد توجه عدد من لاعبي ليفربول صباح أمس الثلاثاء إلى مقر تدريبات الريدز في خطوة أولية لاستكمال الموسم.

وأوضحت أن ليفربول يعد أول فريق إنكليزي يعود إلى التدريبات الجماعية، بعد موافقة الأندية على استئناف النشاط.

وتقتضي المرحلة الأولى من العودة إلى التدريب، أن يتدرب اللاعبون في مجموعات صغيرة تضم 5 لاعبين فقط، مع عدم وجود اتصال مباشر بينهم، إلى جانب الحفاظ على بروتوكول التباعد الاجتماعي.

في الوقت ذاته، عادت أندية نيوكاسل، ساوثمبتون، شيفيلد يونايتد، بورنموث، ليستر سيتي، وست هام، بيرنلي، وكريستال بالاس الى التدريبات أمس أيضا، بينما تتدرب فرق مانشستر يونايتد، أرسنال، وإيفرتون، اليوم الاربعاء.

ويتصدر ليفربول جدول ترتيب الدوري الإنكليزي برصيد 82 نقطة وبفارق 25 نقطة عن مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني، ويتبقى للريدز 6 نقاط فقط لتحقيق لقب البريميرليغ للمرة الأولى منذ 30 عاما.

حلم رفع الكأس سيتحقق منقوصاً

على صعيد آخر، أكد المدير التنفيذي للدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم ريتشارد ماسترز، بأنه سيتم السماح لنادي ليفربول برفع كأس الدوري لكن من دون حضور الجمهور.

ويحتاج ليفربول الذي يتصدر بفارق 25 نقطة عن منافسه المباشر مانشستر سيتي الى انتصارين فقط في مبارياته التسع الاخيرة لكي يتوج بطلاً رسمياً للمرة الأولى منذ عام 1990، لكن أنصاره الذين ينتظرون هذه اللحظة التاريخية بعد غياب طويل، لن يتمكنوا من الاحتفال معه.

وقال ماسترز «إذا كان ذلك ممكناً (التتويج)، نعم، سيكون ثمة احتفال وسيتبادل اللاعبون الكأس. نود أن تكون هناك مراسم لتقديم الكأس لمكافأة اللاعبين والجهاز الفني على العمل الشاق الذين قاموا به».

وأضاف «وبالتالي سنقوم بذلك، إلا إذا كان ذلك غير ممكن لمخاوف صحية».

ولم تتطرق رابطة الدوري الممتاز لموعد الاستئناف، لكن «خارطة الطريق» التي وضعتها الحكومة قبل أيام ستفسح بالمجال أمام المنافسات الرياضية بالعودة من دون جمهور بدءاً من الأول من حزيران المقبل، مع توجه لعودة عجلة «بريميرليغ» إلى الدوران بدءا من منتصف حزيران.