أطلقت ريما فقيه بصفتها سفيرة مركز سرطان الأطفال للعام 2020، وإستكمالاً لحملة الشريط الذهبيّ التي بدأ بها مركز CCCL ، تحدّياً من خلال فيديو نشرته على صفحتها الخاصّة عبر مواقع التواصل الإجتماعيّ.

وبهدف دعم المركز، دعت فقيه من خلال هذا الفيديو الناس للتبرّع بمبلغ وقيمته خمسين ألف ليرة لبنانيّة على الموقع المُخصّص لهذا البرنامج www.cccl.org.lb/GoldenRibbon، ولقاء كلّ مبلغ يتمّ التبرّع به يُضاف شريط ذهبيّ على خريطة لبنان بهدف تغطية الخريطة بالكامل بمجموع ١٠،٤٥٢ شريط ذهبيّ.

تجدر الإشارة أنّه وبتغطية الخريطة اللبنانيّة بالشرائط الذهبيّة، سيكون قد تمّ تأمين العلاج لسبعة أطفال يُواجهون مرض السرطان، بخاصّة في هذه الأوقات العصيبة التي يمرّ بها المركز وبمُحاولة لمُساعدته على الإستمرار في تأمين العلاج لأكثر من ٣٠٠ طفل.

يُذكر أنّ ريما فقيه إختارت لهذا التحدّي كلّ من النجمات ماغي بو غصن وستيفاني صليبا ودانييلا رحمة والنجم مساري ومُصمّم الأزياء نيكولا جبران، على أن يختار كلّ منهم خمسة أسماء أخرى للإنضمام لحملة Golden Ribbon Chain.

رابط الفيديو: https://www.instagram.com/p/CAafGcwgI5N/?igshid=14h2soavdmhvu