بعد ان حظيت الخطوة الاولى للناشط الرياضي ورجل الاعمال ميشال بو عبدو والتي تمثلت بفيديو كليب بمشاركة 64 من ابطال وبطلات الرياضة اللبنانية والتي تبعتها حملة اعلانية ضخمة وغير مسبوقة على الطرقات بكل انحاء لبنانب ترحيب  كبير ، بدأ بو عبدو خطوته الثانية من خلال سلسلة لقاءات وإتصالات تحت عنوان واحد هو دعم الرياضيين الابطال.

وقد استهل بو عبدو لقاءاته وإتصالات برئيس نادي المون لاسال المحاضر الأولمبي الدولي جهاد سلامة، وكانت له ايضا لقاءات واتصالات مع رؤساء إتحادات عدّم هم رؤساء  إتحادات  التزلج على الثلج شربل سلامة والتايكواندو الدكتور حبيب ظريفة والرماية والصيد بيار جلخ والجودو المحامي فرنسوا سعاده والكرة الطائرة ميشال ابي رميا والسباحة الدكتور طوني نصّار والفروسية اللواء سهيل خوري والجمباز نادرة فواز والدراجات الهوائية فاتشيه زادوريان وألعاب القوى رولان سعادة والمبارزة جورج زيدان. وسيستكمل بو عبدو لقاءاته وإتصالاته في الايام القادمة لتشمل العديد من الإتحادات الأخرى.

وتأتي هذه الخطوة بهدف عرض افكار وخطة العمل التي يحملها بو عبدو لدعم الرياضة اللبنانية. وقد لاقى كلام بو عبدو ترحيبا كبيرا وثناء وتقديراً للجهد الذي بذله من خلال المبادرات القيّمة لدعم الرياضة اللبنانية في ظل المحنة الحالية التي تعصف بالبلاد. واتفق بو عبدو مع رؤساء الإتحادات والقيّمين على الرياضة اللبنانية بالمزيد من التعاون والتنسيق بهدف إيجاد آليات عمل مشتركة لتعاون بنّاء من اجل مستقبل افضل للرياضة اللبنانية.