راسلت شركة سوناطراك الجزائرية وزير الطاقة ريمون غجر لإبلاغه بعدم الرغبة في تجديد عقد استيراد وقود «الفيول أويل» لصالح «مؤسسة كهرباء لبنان» الذي ينتهي في 31 كانون الأول 2020، بحسب ما أفاد موقع جزائر «ULTA».

ويأتي قرار شركة سوناطراك بعد الضجّة الإعلامية والسياسية التي أثيرت خلال الأشهر الأخيرة، بخصوص ما اصطلح عليه بـ «فضيحة استيراد الفيول المغشوش».

وتمنّت شركة سوناطراك في المراسلة، التوفيق للدولة اللبنانية في عقودها المستقبليّة، فيما يشبه العتاب على عدم دفاع الجهات الرسمية اللبنانية عن سمعة الشركة الجزائرية، التي تضرّرت كثيرًا جرّاء اتهامها بالفساد.