استقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في قصر بعبدا، وزيرة الشباب والرياضة فارتينيه أوهانيان، التي عرضت مع الرئيس الأحوال الرياضية والشبابية والكشفية في البلاد، وشرحت الظروف الصعبة التي تعيشها الاتحادات والأندية جرّاء جائحة كورونا والأوضاع الاقتصادية.

وقالت الوزيرة أوهانيان «تمنيت على الرئيس الدعم الكامل لقطاعات الرياضة والشباب والكشافة، وخصوصاً لجهة تعزيز الموازنة الصغيرة التي تنالها الوزارة، والتي آمل أن تكون أكبر كي نتمكن من مساعدة هذه القطاعات كما يجب، وأنا لا أرى وزارة الشباب والرياضة إلا أساسية وسيادية كونها مسؤولة عن شباب لبنان وهم أساس المستقبل».

وقالت الوزيرة أوهانيان «عرضت للرئيس ما باشرت الوزارة القيام به لجهة وضع الأسس والآليات اللازمة لتنفيذ (السياسة الشبابية) واللقاءات التي نجريها مع منظمات المجتمع المدني والمؤسسات الدولية والمحليّة العاملة في مجال الشباب، ونيّتنا إجراء لقاءات مع مجموعات متنوعة من الشباب للاستماع إلى آرائهم وجعلهم شركاء في الخطة».

وأضافت الوزيرة أوهانيان «شرحت للرئيس أيضاً ما تقوم به الوزارة حالياً من ورشة تشريعية تهدف إلى وضع قانون جديد عصري ومراسيم ذات صلة».