الاعـــلان عــن إحتـراف نـادي الـمون لاســال

بالتايكواندو ــ «Champions Elite»

تم الاعلان رسمياً عن إحتراف نادي المون لاسال للتايكواندو-«Champions Elite» بحضور رئيس الاتحاد اللبناني للتايكواندو ورئيس الـ«تشامبيونز ايليت» الدكتور حبيب ظريفة ورئيس نادي المون لاسال جهاد سلامة وعدد من عائلة اللعبة القتالية في لبنان في الباحة الخارجية لنادي المون لاسال ويأتي تأسيس الـ«Champions elite» من قبل ظريفة بعدما ساهم هذا الأخير بشكل كبير منذ العام 1993 وخلال 27 سنة في اللعبة الأحب الى قلبه في تألق فريق نادي المون لاسال بالتايكواندو في المحافل العربية والقارية والعالمية.

} كلمة سلامة }

بداية النشيد الوطني فكلمة رئيس نادي المون لاسال جهاد سلامة، جاء فيها : «لطالما كان نادي المون لاسال عصيا على الازمات التي تحل على الوطن خلال السنين .واليوم مجتمعنا يمر في ازمة ونحن ككل مرحلة صعبة تكشف حقيقة عزيمتنا وارادتنا الصلبة في تخطي الازمات والوقوف جانب اهالي لاعبينا لاعطاء الامل لمجتمعنا ولاعبينا هذا هو نادي المون لاسال وهذا هو نهج مؤسس النادي الاستاذ الراحل انطوان شارتييه.

مدرسة المون لاسال للتايكواندو برئاسة ابن المون لاسال الدكتور حبيب ظريفه اثبتت نجاحات عديدة على كل المستويات ان كان النادي او على صعيد الوطن من خلال تبوئه منصب رئيس الاتحاد اللبناني اللعبة مع الذكر ان امين سر الاتحاد مارك حرب ،الذي يقوم بمجهود مميز، هو ايضا ابن نادي المون لاسال.

كما نوّه سلامة بالدور الفاعل لرئيس اتحاد التايكواندو الدكتور حبيب ظريفة في تطوير لعبة التايكواندو في نادي المون لاسال لسنوات طويلة ومن ثم على صعيد لبنان عبر ترؤسه الاتحاد ونجح في مهامه بشهادة عائلة اللعبة من دون استثناء وكسب ثقة العائلة الرياضية عامة وعائلة اتحاد التايكواندو خاصة.

وختم سلامة «سنبقى مستمرين لدعم الرياضيين في كل لبنان بكل طاقاتنا مهما كثرت الصعاب».

} كلمة الدكتور ظريفه }

ثم القى ظريفة كلمة تحدث فيها عن ضرورة شبك الايادي بين الاداريين والاهالي والمدربين واللاعبين في هذه المرحلة الصعبة منوهاً بالنتائج التي حققها لاعبو ولاعبات نادي المون لاسال خلال سنوات طويلة بفضل فريق عمل له كل التقدير دون استثناء .ونوّه بكفاءة المدربين «Mont La Salle Champions elite» الذين يسيرون على نهج نادي المون لاسال وهي رسالة رئيس النادي الراحل انطوان شارتييه والجهود الجبارة لرئيس نادي المون لاسال جهاد سلامة. وتطرق ظريفة الى مدربي النادي وعلى رأسهم مدير المنتخبات الوطنية رالف حرب والامين العام الحالي مارك حرب ومستشار رئيس الاتحاد الفني نويل مخيبر ومدربي منتخبات لبنان مارك اراكيلوس وميشال سعد وهنري الحاج بالاضافة الى المدربين هادي كرم وفادي نابلسي وجورج نخلة وطارق مصلي وجاد ابراهيم ورامي صالح واسراء خليل والياس معاصري وحبيب فرنسيس وريما حنا وادي لحود وماريلا بو حبيب ورالف حنينه وايليا ابراهيم و كيرينا شولي وايليان الحج.

وتابع قائلاً «الانجازات الدولية والاولمبية لا نستطيع تحقيقها الا بالاحتراف لذلك اعلن عن اطلاق مشروعنا الجديد بعنوانه: نادي المون لاسال للتايكواندو -«Champions Elite» وهو اول ناد محترف في الالعاب الفردية في لبنان.

} الحوافز }

كما اشار ظريفة الى ان حوافز عدة تم اقرارها للاعبين واللاعبات الذين يحققون نتائج مميزة محلياً منها المساهمة بمنح مدرسية للحائزين على المركز الاول في «الدوري اللبناني للفتيان والفتيات» (فئة 11-14 سنة) وحوافز للاعبين الذين يحققون نتائج مميزة على المستوى الدولي لفئة الناشئين (فئة 14-17 سنة) والكبار (فئةفوق الـ17 سنة) ووعد بنمو كبير لـ «Champions Elite » على مساحة الوطن.

يشار الى ان ظريفة بدأ مسيرته الرياضية بلعبة التايكواندو منذ 27 سنة (منذ العام 1993) لاعباً وبطلا دوليا فقائداً لفريق المون لاسال ولمنتخب لبنان ومدرباً لفريق النادي ومدير المنتخبات الوطنية ومسؤول عن اللعبة في نادي المون لاسال منذ 2007 وما زال. وانتُخب رئيساً للاتحاد اللبناني للتايكواندو في خريف العام 2016 وقاده وما زال الى نجاحات كبيرة على كافة الصعد. وفي ظل تسلّم ظريفة مسؤولياته في الاتحاد وفي نادي المون لاسال تحققت أهم نتائج على الصعيد الدولي خاصة عبر ميشال سماحة وباسل خليل واندريا باولي وليتيسيا عون وحقق لاعبو ولاعبات لبنان سبع ميداليات عدة في عهده كرئيس للاتحاد (4 ميداليات آسيوية وثلاث ميداليات في بطولة العالم للناشئين والفتيان).