غردت رئيسة «الهيئة الوطنية لشؤون المرأة» كلودين عون روكز عبر حسابها على «تويتر»: «الجميع مسؤول عن الوضع الذي وصلنا اليه اليوم. أناشد القوى السياسية، الموالية والمعارضة، أن تغير مقاربتها في التعاطي مع الأزمة التي نمر بها، وأن تكف عن تجاهل المشاكل الأساسية التي تواجه الوطن، وأدعوها إلى تسمية الأمور بأسمائها، ومناقشة التحديات بصراحة، وإلى الحوار من أجل إيجاد الحلول المناسبة».

أضافت «الشعب اللبناني مل من تفاصيل خلافاتكم السياسية ولم يعد يملك رفاهية الوقت لمنحكم فرصا جديدة. لا تفرحوا لإخفاقات أخصامكم في السياسة، لأن كل حجر يتم هدمه اليوم سيتطلب بناؤه سنوات في المستقبل، وإذا غرق فينا المركب فلن يسلم أحد منا، مواليا كان أم معارضا. فلننشر ثقافة الإحترام والحوار، وأن نتعالى على كبريائنا لنجد الحلول المناسبة، للخروج من النفق المظلم الذي نعيش فيه، علنا نصل بوطننا إلى بر الأمان، بعد كل ما عانيناه من مصاعب وتحديات لم تستطع، بالرغم من قساوتها، أن تهزمنا».

وختمت «ان التعيينات في رئاسة الهيئة الوطنية وعضويتها هي تعيينات شرفية تمثل مختلف أطياف وكفاءات المجتمع اللبناني».