تابعت النائبة بهية الحريري القضايا الحياتية والمشكلات التي تعترض سير عمل المرافق والقطاعات الأساسية في صيدا، والتقت في مجدليون عددا من اصحاب وممثلي المستشفيات العاملة في المدينة والجوار، حيث اطلعت منهم على واقع القطاع الاستشفائي وما يعانيه من صعوبات مالية وتشغيلية جراء الأزمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد.

وأجرت الحريري لهذه الغاية اتصالا هاتفيا بوزير المال غازي وزني من اجل تسريع صرف جزء من مستحقات المستشفيات لدى الدولة.

وكانت الحريري تابعت موضوع تأمين مادة المازوت للمستشفيات والمرافق الحياتية والخدماتية في المدينة حيث جرى تزويدها بما تحتاجه من المادة من منشآت النفط في الزهراني بالسعر الرسمي، وضمن ما يسمح به مخزون المنشآت الحالي .

واكدت الحريري «اهمية دور القطاع الاستشفائي في صيدا واهمية الحفاظ على استدامة عمل مؤسساته، خاصة في ظل الأوضاع التي تمر بها».