توجّه رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني النائب طلال أرسلان برسالة في الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد القياديين في الحزب رامي سلمان وسامر أبي فرّاج، فقال: «في مثل هذا اليوم الاليم سقط الأبطال الشهداء رامي سلمان وسامر أبي فرّاج في سبيل وحدة الجبل وعيشه المشترك... وبالتالي في سبيل لبنان وطن الرسالة الحضارية التي لا تفرق بين أبنائها على قاعدة الطائفية والمذهبية والعنصرية البغيضة».

وختم أرسلان بالقول: «أخيراً أراكم في قلبي ووجداني وضميري؛ وأعدكم بأن رسالتكم مصانة، وكرامتكم مصانة، وتضحياتكم مصانة وخطّكم مصان؛ وستبقون البوصلة لقيامة لبنان الوطن على قواعد سليمة ووطنية وأخلاقية كما طمحتم وكما يطمح اولادنا من بعدنا، لكم الرحمة ولنا الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون».