أفادت وكالة الأنباء السورية «سانا» بأن الدفاعات الجوية السورية تصدت لأهــداف معادية في سماء العاصمة دمشق.

وذكرت الوكالة أن «دفاعاتنا الجوية تصدّت لعدوان إسرائيلي بالصواريخ من فوق منطقة مجدل شمس بالجولان السوري المحتل»، دون الإشارة إلى أية تفاصيل حول طبيعة تلك الأهداف، بينما نشرت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي أن انفجارات قوية سمعت في سماء العاصمة.

وأشار مصدر عسكري سوري إلى أن طيران العدو الإسرائيلي «قام من فوق الجولان السوري المحتل بتوجيه عدة رشقات من الصواريخ باتجاه جنوب دمشق»، مضيفاً أن «وسائط دفاعنا الجوي قد تصدت لها وأسقطت غالبيتها، ما أدى إلى إصابة 7 جنود بجروح وأضرار مادية».

وفي سياق متصل، قالت صحيفة «الوطن» السورية إن العدوان استهدف ريف دمشق الجنوبي والجنوبي الغربي، مشيرةً إلى أن «الدفاعات الجوية أسقط عدداً من الصورايخ قبل الوصول إلى أهدافها».

وسبق لدمشق أن تعرضت لأكثر من استهداف خلال الأشهر الماضية جميعها من «إسرائيل» وكان آخرها في 27 من نيسان الماضي، حيث ذكرت «سانا» حينها أن «العدوان الإسرائيلي تم من فوق الأراضي اللبنانية، وتم إسقاط عدد من الصواريخ قبل وصولها لأهدافها».