على طريق الديار

من غير المعقول أن يكون هنالك أثرياء في لبنان يملكون ما مجموعه 600 مليار دولار، ونسبتهم واحد في المئة من الشعب، حققوا ثرواتهم طوال 40 سنة، فيما هنالك رواتب لموظفين لا تتعدى قيمتها الـ 300 دولار أميركي.

التوازن الإجتماعي في أي دولة يكون بالإنماء الشامل والمتوازن، وأن تكون ضريبة الدخل تصاعدية حيث تكون 3 في المئة لاصحاب الدخل المحدود وترتفع الى أن تصل إلى 30% للأغنياء كما يحصل في الدول المتقدمة كبريطانيا وفرنسا وألمانيا.

من دون عدالة إجتماعية تحققها جزئياً الضريبة التصاعدية لا يمكن للأمن الإجتماعي أن يتحقق في لبنان، وليس لبنان أفضل من الدول التي ذكرناها.

«الديار»