على طريق الديار

كل دول العالم تبدي اهتمامها الشديد بلبنان، وتحاول مساعدته لينهض من ازمته الاقتصادية والمالية، بينما المسؤولون اللبنانيون لا تهمّهم سوى مصالحهم الشخصية، وللاسف، لا يكترثون لوجع المواطنين.

صندوق النقد الدولي والبنك الدولي وحتى فرنسا يحاولون مساعدة لبنان، ورغم ذلك لم تتحرّك الحكومة لإجراء اي اصلاح يسرّع عملية المساعدة. وهذا امر معيب جدا.

المسؤولون يريدون اكمال سرقة اموال اللبنانيين، ويعقدون الصفقات لتدرّ اموالا الى جيوبهم. على الحكومة اجراء الاصلاحات بسرعة لان الاصلاحات تبني دولة حقيقية، ولكن للاسف المسؤولون يريدون لبنان دولة مزارع.

«الديار»